مرحبا بكم في لندن البيت الدولية

International House London البيت الدولي في لندن
البيت الدولي لندن هو اتحاد احتكاري تعليمي تأسس في عام 1953 .
يكرس البيت الدولي لندن جهوده لترويج التفاهم بين الدول من خلال تدريس اللغات و تدريب المدرسين في كل أنحاء العالم.
يستقبل البيت الدولي لندن في العام أكثرمن سبعة ألاف طالباَ يأتون من حوالي مئة و خمسين بلداَ. يوفر البيت الدولي مناخاَ حيوياَ و متعدد الثقافات بكل معنى الكلمة و هذا ما يتيح فرص التعارف بين الطلاب القادمين من بلاد مختلفة و خلفيات ثقافية متنوعة.
يقوم البيت الدولي بتوفير دورات تدريبية في لندن و في كل أنحاء العالم للأفراد و الشركات و المؤسسات الحكومية و الجامعات. و قد أصبح البيت الدولي يشكل مرادفاَ لتطبيق أحدث المناهج و البرامج في تعليم اللغات و تدريب المدرسين .
بإستطاعة زبائننا إختيار الدورات الدراسية التي تناسب احتياجاتهم و ذلك من بين مجموعة متنوعة من الخيارات التي نوفرها لهم كالدورات العامة في اللغة الإنجليزية و دورات كامبردج و أيلتز ودورات البرامج الأكاديمية والتأسيس الجامعي و دورات لغة الأعمال في الإنجليزية و دورات إعداد و تدريب المدرسين و دورات التدريب الثقافي و دورات اللغات المعاصرة الحية.
يقبل قسم اللغة الأنجليزية العامة الطلاب من سن ست عشرة سنة و مافوق ولا يزيد عدد الطلاب في الصفوف عن أربعة عشر طالباَ.
إن الخيارات المرنة التي نوفرها لزبائننا تسمح لهم بالدراسة لمدة قصيرة أو طويلة الأمد لبرامج عامة تتضمن اختيار اختصاصات تلبي احتياجاتهم الفردية ، على سبيل المثال دورات الإستعداد لإمتحانات الكامبردج.
أما بالنسبة لهؤلاء ممن لهم أهداف دراسية أكاديمية فبإستطاعة البيت الدولي أن يوفر لهم المساعدة لتحقيق هدفهم في الدراسة في جامعة في بريطانيا و ذلك من خلال اتمام البرنامج الجامعي التأسيسي.
يقدم مركزنا التنفيذي دوراتاً تدريبيةَ مكثفة للأفراد ذوي الإمكانيات الرفيعة من منظمات دولية و مؤسسات حكومية أجنبية .
وتركز دورات المجموعات الصغيرة على تلك المهارات الأساسية في نشاط عالم الأعمال المعاصر. وتتكامل هذه الدورات مع تواجد طيف واسع من الأفراد المحترفين القائمين على تطبيق البرامج المعدة خصيصاً لها.
تتصدر برامج تدريب المدرسين أنشطتنا منذ التأسيس في عام 1953. وتدير المدرسة دورات تدريب المدرسين الدبلوما و السرتيفيكا في تعليم اللغة الإنجليزية في كل فصول السنة بالإضافة إلى دورات للمتخصصين تستمر لمدة اسبوعين في خلال فصل الصيف .
من خلال التعاون مع منظمات مثل المجلس البريطاني و مركز التطوير المهني و الذي يوفر منبراً لمدرسي اللغات في أنحاء العالم بإستطاعتنا أن نجدد دوراتنا باستمرار وبما ينسجم مع أحدث تقنيات التدريب.
في عام 2007 أصبحت منطقة كوفن جاردن مقرنا الجديد وذلك عندما انتقل البيت الدولي لندن إلى بناء حديث مسبق التصميم لهذا الغرض.
يضم مبنى المدرسة تسعة طوابق و اثنان و خمسين صفاً دراسياً مزودة كلها بأجهزة التكييف المركزي و الحاسوب، ومعظمها مزودة بأحدث التقنيات مثل اللوح الضوئي.
توفر المدرسة للطلاب خارج الصف الدراسي مجالاً للتعلم باستخدام أحدث التقنيات ويشمل هذا مركز المعلومات للدراسة ويحتوي على أكثر من عشرة ألاف كتاباَ و مخبراً حديثاً للحاسوب و مخبر اللغة الرقمي.
في وقت الفراغ باستطاعة الطلاب الإسترخاء والإستمتاع بالإطلالة من قاعة الإستراحة سكاي في سطح المبنى والإستمتاع بالطعام والشراب الطازج في الكافيتريا و البار أو بكل بساطة باستطاعة الطلاب الإستمتاع بموقع المدرسة.
لأكثر من أربع مئة سنة تعتبر متطقة كوفن جاردن منطقة المسارح، و مثلها مثل بيت الأوبرا الدولي فإن شوارع المتطقة المرصوفة بالحصى و الساحة الرئيسية تستضيف المسارح المفتوحة في الشوارع و المتاجر الدولية و الحانات و المطاعم.
إن موقعاَ ثقافياَ مليئاَ بأماكن الطعام المختلفة و وسائل الترفيه كهذا الموقع يوفر للطلاب الفرص المثالية لتعلم اللغة خارج صفوف الدراسة.
يوفر البيت الدولي لندن للطلاب مناخاً تعليمياً دولياً فريداً بتجربته العالمية في التعليم و خبراته المحترفة الواسعة النطاق في مجال تعليم اللغة الإنجليزية وتعليم اللغات المعاصرة الحية يتمركز في قلب مدينة من أكثر المدن إثارة في العالم.

If you would like to book a course, please return to the English site.